Diamond

النقش على الألماس هو نقش صغير جداً يتم قياسة بالميكرون يتم إجراءه بواسطة أجهزة متوافرة في مراكز و مختبرات الألماس المتواجدة في مختلف دول العالم لغرضين رئيسيين، أولهما من أجل إعطاء هوية للحجر و بالتالي إمكانية تعريف مصدره و تخفيض إمكانية حدوث السرقات و التلاعب و من أجل تدوين عبارات التهنئة عليه و التي غالباً ما تكون محصورة في عدد محدود من الكلمات.

و يجدر الإشارة هنا إلي أنه يوجد إقبال متنامي على القيام بعملية النقش على الألماس نتيجة لوعي الأفراد المتزايد و لجهود المنظمات المتعلقة بتنمية الإتجاه نحو تخفيض أعداد الألماس مجهول الهوية و حث مقتنيه على إجراء تلك العملية في المراكز المتخصصة و المنتشرة في دول العالم. و كما ذكرنا فإن النقش على الألماس لا يقتصر فقط على تدوين معلومات الحجر بل يتم في العديد من المراكز المنتشرة التي تقدم عروض لإضافة عبارات للتهنئة أو للذكرى بمختلف اللغات، أغلب تلك المراكز تقوم بنقش العبارات على الألماس باللغات الغربية و أكثرها شيوعاً يتم باللغة الإنجليزية. بينما لمن يريد إضافة نقش عبارة تهنئة باللغة العربية فإذن ذلك متاح و متوافر في مراكز بعينها.

و يتضح نمو وعي مقتني مجوهرات الألماس بصورة سريعة بهذا الأمر نتيجة لتزايد عمليات الخداع و أعداد المتضررين عن ذلك الأمر في أحجار الألماس أثناء إجرائهم سواء لعمليات الإصلاح أو إعادة التعيين على مدى السنوات القليلة الماضية، و يعزى جانب كبير من أسباب حدوث ذلك الوعي إلي التقارير التي تم نشرها على وسائل الإعلام المتنوعة. حيث يتعرض العديد من مقتني أحجار الألماس إلي الخداع نتيجة لعدم إجرائهم لعملية النقش على الألماس و توجد سيناريوهات عديدة للخداع حدثت بسبب ترك قطع المجوهرات من الألماس في يد الصائغين غير الموثقين لإصلاحها أو أيًا كان الأمر وعندما يعودوا لأخذ القطعة مرة ثانية ويأخذوها بعدها إلى شخص مثمن يتضح أنها قد تبدلت بقطعة أخرى أقل جودة. و عند الرجوع إلى الصائغ مرة أخرى لمسائلته عن هذا الأمر تكون الدلائل محدودة لإنه ليس هناك أي دليل على إدانة هذا الصائغ بتبديله للقطعة، أو ربما لإن القطعة كانت هكذا من البداية وليس هناك أي تدخل من الصائغ!

النقش على الألماس بالليزر وسيلة هامة للحد من احتمالية إستبدال الحجر عن طريق الخطأ وغيره مما ذكر أعلاه، حيث يمكن عند إجراءه التأكد قبل وبعد ترك الحجر لدى الصائغ. في حين أن هناك طرق أخرى أكثر موثوقية تحقق الهدف ذاته لكن أولاً: ضع في اعتبارك أن النقوش ليست دليلا كاملا؛ فقد يتم تغييرها أو إزالتها. ثانيًا: يجب على العملاء فهم أنه لا يوجد نظام تتبع لأحجار الألماس خاصتهم مثل أنظمة التتبع الموجودة في السيارات. وفي حين أن وجود النقوش على الحجر قد يساهم في استعادتها من خلال التعرف عليها، إلا أنه لا يقدم المساعدة في عملية الاسترداد الفعلية. و كإضافة إلي أو كبديل عن الاعتماد على نقوش الليزر لتأمين الألماس، ينبغي على أصحاب أحجار الألماس الموثقة فعل الآتي:

حافظ على الشهادة الأصلية للحجر واتركها معك طول الوقت ولا تتركها مع شخص آخر. وبدلا من ذلك، وفر منها نسخة إذا لزم الأمر. حيث أن شهادة هوية الألماس هي عبارة عن توثيق لثلاث عناصر أساسية هم: وزن القيراط، وأبعاد الحجر، وموضع وطبيعة الشوائب.

عند ترك الألماس لدى الصائغ، إحصل دائمًا على إيصال يشتمل على الوزن والشكل والأبعاد والنقوش إذا وجدت إضافة إلي رسم مفصل عن واحدة من الشوائب الرئيسية التي تحدد الحجر. وعند استلامها مرة أخرى تحقق من مطابقة المعايير.

 

نفش حجر الالماس بالليزر

Diamond

يفضل أن النقش على الألماس الذي يتم بالليزر لن يساعدك فقط في إتخاذ قرارك أثناء شرائك للألماس ولكنه سيساعد على حمايتك أيضًا من عمليات الاحتيال أو الغفلة و الخداع.

النقش بالليزر على الألماس هو عبارة عن مجموعة من الحروف والأرقام المحفورة عليه، وفي معظم الأحيان ستجد النقش على حز الحجر. وهذه الرموز تكون بمثابة هوية فريدة من نوعها تساعد على التعرف على الحجر إذا لزم الأمر. إلي جانب مساعدتك في التعرف على الألماس الخاص بك من بين الأحجار الأخرى. وعادة ما يتم الحفر على الحجر بواسطة مراكز و مختبرات التصنيف التي يتم فيها إعتماد الألماس.

 النقش على الألماس مهم

تعد رموز الهوية المنقوشة على حجر الألماس هي ذاتها المنصوص عليها في الشهادة وبالتالي يمكن التحقق من الحجر بواسطة مراجعة الرموز المذكورة في تلك الشهادة. ويجب أن تسأل في متجر المجوهرات أو المكان الذي ستشتري منه الألماس عن النقوش المحفورة عليه وعما إذا كانت تتطابق مع الموجودة في الشهادة أم لا. وكما أشرنا، فإن هذه النقوش مفيدة للغاية عندما يتعلق الأمر بحماية نفسك من التعرض للاحتيال.

وعندما تأخذ الألماس للصائغ لإصلاحها، لا تنسى أن تخبره عن النقوش الموجوده على الحجر حتى لا يتلفها الشخص الذي يقوم بالإصلاحات عن طريق الخطأ. وعندما تسترجع الحجر، يمكنك التحقق من النقوش أيضًا للاطمئنان بأن الحجر لم يُستبدل و لم يحدث فيه أي خطأ.

 

ماذا لو لم يكن حجر الماس الخاص بك منقوش؟

بالطبع ليست كل أحجار الألماس منقوشه بالليزر؛ حيث أنه قد يفضل بعض المصنعين لهذه الأحجار عدم الدفع لهذه الخدمة “النقش” من أجل تخفيض التكاليف. وفي مثل هذه الحالات، توجد بعض الطرق و الوسائل بديلة عن النقش لتحديد هوية الحجر والتعرف عليه وتمييزه. وتتمثل أهم هذه الطرق في تحديد الشوائب الموجودة في الحجر حيث ان عدد تلك الشوائب ومكانها في الحجر يعد شيئًا فريدًا لكل حجر ويميزه عن الآخر. وبالإضافة إلى ذلك، تحتوي شهادات الألماس على أشكال الشوائب أو الرسوم البيانية التي تعد بمثابة خرائط تُظهر كل تشكيل سواء داخل الحجر أو عليه.
و إذا ما كان حجر الألماس خاصتك غير منقوش بالليزر، فيمكنك دائمًا نقشه في إحدى المراكز أو المختبرات حولك. وحتى إذا كان منقوشًا، يمكنك إضافة ما ترغب به أيضًا من حروف أو أرقام تذكارية أو للتهنئة حيث توفر بعض المختبرات خدمة النقش على الألماس مقابل رسوم بسيطه.

 

 

 

 

Pin It on Pinterest

Share This

نشر على مواقع التواصل الأجتماعي

مشاركة هذا مع أصدقائك!